الإثنين, أكتوبر 26, 2020
اخبار

المجهر الأوروبي : قصص تعذيب وحشية تتعرض لها معتقلات الرأي بالسعودية

معتقلات الرأي

كشف المجهر الأوروبي لدراسات الشرق الأوسط عن تعرض معتقلات الرأي في السجون السعودية لأبشع صور التعذيب والتحرش الجنسي، وأضاف المجهر بأن القائمين على التعذيب هم مسؤولين سعوديين كبار من بينهم سعود القحطاني مستشار محمد بن سلمان .

و قال وليد الهذلول، شقيق الناشطة الحقوقية المعتقلة في السعودية لجين الهذلول، إن أخته تعرضت للتعذيب والتحرش الجنسي داخل معتقلات سرية تحت إشراف مسؤولين سعوديين، ومنهم سعود القحطاني مستشار ولي العهد السعودي، وفق تعبيره . .
وأضاف الهذلول أن شقيقته عذبت بطريقة سادية، ليس بغرض انتزاع معلومات منها، بل فقط لأجل المتعة.
وقال: “لا نعرف حاليا أين هو (القحطاني) وإذا ما كان موضع تحقيق على خلفية هذه القضية، لقد تورط بشكل واضح في التعذيب”.

وكانت لجنة “توم لانتوس” لحقوق الإنسان قد نظمت جلسة في الكونغرس الأميركي تحت عنوان “المدافعون عن حقوق المرأة في السعودية”، تضمنت شهادات وتقارير رسمت صورة قاتمة عن الأوضاع الحقوقية والانتهاكات في السعودية بحق معتقلات الرأي.

وقالت رئيسة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمنظمة هيومن رايتس ووتش، سارة ليا ويتسون، إن الأصوات الحرة للمواطنين هي ما يخيف النظام الحاكم في السعودية، وأشارت إلى أن الضرب والصعق بالكهرباء والجلد بالسياط هي انتهاكات تمارسها أجهزة النظام السعودي بحق معتقلات الرأي في السجون .
وشددت ليا ويتسون على أن البيت الأبيض هو من يساعد النظام السعودي في تجنيبه المحاسبة.

من جهتها، قالت الصحفية السعودية صفاء الأحمد إن المملكة العربية السعودية تستخدم توصيف الإرهاب لكل من يعارض سياستها.
وأضافت الأحمد خلال مشاركتها في النقاش الذي نظمته لجنة توم لانتوس لحقوق الإنسان في الكونغرس أن السلطات السعودية تستخدم تهمة الإرهاب من أجل الترهيب وتكميم الأفواه.
وقالت “يمكن أن نعتبر نحن إرهابيين، وبالتالي أنتم في هذه القاعة يمكن أن تتهموا كونكم في القاعة ذاتها، تشجعون على إحداث بلبلة في المملكة العربية السعودية، لذلك فإن الإرهاب تعريف فضفاض، ولا نعرف ما هو قانوني وما هو غير قانوني في السعودية، وهذا يغذي الخوف ويكتم أفواه الناس، لذلك هم لا يعرفون الخطوط الحمراء”.
المدونة السعودية أميمة النجار أكدت أن سعود القحطاني مستشار ولي العهد متورط في التعذيب بالسجون السعودية .
وقد دعا نواب ديمقراطيون، بينهم جيم مكغفرن ورو كانا، إلى ضرورة محاسبة السعودية من قبل الولايات المتحدة والمجتمع الدولي.

وتحاكم لجين الهذلول إحدي معتقلات الرأي وناشطات أخريات أمام المحكمة الجزائية في الرياض بعدما تم اعتقالهن في مايو العام الماضي في إطار حملة أمنية واسعة استهدفت ناشطين قبل شهر من رفع الحظر المفروض على قيادة النساء السيارات في المملكة.

اترك تعليقاً

Le microscope
Un écrivain syrien basé en France s'intéresse aux questions du Moyen-Orient sur la scène européenne